رئيس جهة بني ملال خنيفرة يساهم في فك العزلة عن المناطق المتضررة بالثلوج

رئيس جهة بني ملال خنيفرة يساهم في فك العزلة عن المناطق المتضررة بالثلوج

بعد التساقطات الثلجية القياسية التي عرفتها الأقاليم الجبلية بجهة بني ملال خنيفرة ، التي أدت إلى محاصرة سكان مجموعة من الجماعات وعزلهم عن العالم الخارجي، سارع السيد إبراهيم مجاهد رئيس المجلس الجهوي بالتنقل ،على رأس وفد يتكون من برلمانيين وأعضاء مجلس الجهة، إلى بعض جماعات أعالي الجبال بدائرة واويزغت بإقليم أزيلال لتفقد المناطق المتضررة التي عرفت نزول كميات هامة من الثلوج ، والاطلاع عن قرب على حجم معاناة المواطنين ، والوقوف على سير أشغال عملية إزاحة الثلوج المتواصلة وإعادة فتح المسالك والطرق بواسطة الوسائل والآليات الضرورية التي تم تسخيرها من طرف الجهة .

وتجدر الإشارة أن رئيس المجلس الجهوي لجهة بني ملال خنيفرة وفي خطوة استباقية لتسريع وتيرة التدخلات المستعجلة، قام بتعبئة وتسخير آليات كاسحة للثلوج ووضعها رهن إشارة السلطات الإقليمية لفك العزلة عن المناطق الأكثر تضررا نتيجة التساقطات الثلجية الأخيرة لضمان استمرار  ولوجها لكافة الخدمات الاجتماعية والاقتصادية.

وتدخل هذه الزيارة التفقدية التي كان له وقع إيجابي على الساكنة، في إطار البرنامج الذي سطره السيد ابراهيم مجاهد رئيس الجهة، لزيارة المناطق المتضررة بأقاليم أزيلال بني ملال وخنيفرة.

2018-01-12 2018-01-12
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

Mounir Hamouti